الصحافة
زائرنا العزيز بالورد نستقبلك و نرحب بك في منتداك ادا كانت زيارتك ارجوك أن تسجل اسمك معنا من أجل الوصل و التواصل خطوات بسيطة و تحصل على اصدقاء جدد

الصحافة

الصحافة
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جمكتبة الصورالمجموعاتبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» قصيدة: شفتني
الجمعة يونيو 20, 2014 10:20 pm من طرف hommane

» حمـَّام لكلام
الإثنين أبريل 28, 2014 6:34 pm من طرف عمر الحسناوي

» أشكـــال تحريــر الخبــر الصحفــي/ القوالب الصحفية
الثلاثاء ديسمبر 17, 2013 10:03 am من طرف Roaa Al-Terawi

» المقـال الإفتتــاحـي أو الافتتاحية
الخميس نوفمبر 07, 2013 6:39 pm من طرف Amina labani

» كازا بلانكا***
الأحد مارس 03, 2013 8:12 pm من طرف hommane

المواضيع الأكثر شعبية
تعريف الصحافة :
أشكـــال تحريــر الخبــر الصحفــي/ القوالب الصحفية
الربورتــاج
* أنواع وسائل الإعلام:
مساهمة المغرب في الحرب العالميهالثانيه
أنواع الصورة الصحفية:
طنجة في عهد الحماية
التحقيق :خطوات كتابة المقال :
المقـال الإفتتــاحـي أو الافتتاحية
الحديث الصحفي أو المقابلة الصحفية أو الحوار أو الاستجواب
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 0 عُضو متصل حالياً 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 0 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 236 بتاريخ الجمعة أبريل 22, 2011 1:06 am

شاطر | 
 

 مصـادر الخبـر الصحفـي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hommane
Admin
avatar

عدد الرسائل : 577
العمر : 40
تاريخ التسجيل : 16/01/2008

مُساهمةموضوع: مصـادر الخبـر الصحفـي   الجمعة يناير 28, 2011 11:18 am

- مصـادر الخبـر الصحفـي
 المحيــط
 المناسبات
 بريـد القـراء
 وكالات الأنباء
 التلفزيون و الإذاعة
 الصحـف
 الهيئات و المؤسسات
 اللقاءات و المؤتمرات
 شبكة الأنترنيـت
- نماذج الأخبار ( المرآة ، الحرفي ، المؤسساتي ، السياسي )
- أشكال تحرير الخبر الصحفي ( الهرم المقلوب ، الهرم المعتدل ، الهرم المقلوب المتدرج )
- نماذج فنية اخرى .


الخبــر الصحفــي

لغـــة :
نقــول خَبَـر : يُخَبر . تخبيرًا غيره الشيء و به : أعلمه به
خَبَرَ ، يَخْبُرُ . خبرَة الشيء : عرفه على حقيقته و علمه عن تجربة فهو خبير .
خَبَـــرٌ : هو ما ينقل و يتحدث به قولا أو كتابة ( ج ) أخبار
قــال طرفــة :
ستبـدي لك الأيـام ما كنت جاهـلا و يأتيك بالأخبار من لم تـزود
خٌبْــرٌ : الخُبــرُ : هـو التجربـة و الإختيـار
قــال تعالـى: " و كيف تصبر على ما لم تحط به خُبِرا "
سورة الكهف – الآية رقم 68
أما النبــأ فهو الخَبَرٌ قال تعالى : " عمــا يتساءلــون ؟ عــن النبـأ العظيـم " ( ج ) أنبــاء و نبـأ و ينبــيء ، تنبئــه الرّجـل غيـــرّه الخبـــرٌ أو بــه : خَبّــره .
قــال تعالى : " يوم يبعثهم الله جميعا فينبئهم بما عملوا " يقال نبأت محمد عليّا مريضًا . أي أعلمته
و نجد في السنة النبوية حديثا شريفا جمع بين الخبر و النبأ في نفس الوقت " كتاب الله فيه نبأ ما قبلكم و خبر ما بعدكم " و مع ذلك فقد أشار الإصفهاني إلى وجود فرق بين النبأ و الخبر معتبرا هذا الأخير لا يرقى أن يكون نبأ إلا إذا جاء بفائدة عظيمة و بعلم و غلبة ضن " .
و في القرآن الكريم نجد هناك تباين في استعمال الخبر و النبأ . فجاء الخبر مشيرا إلى الأحداث و الوقائع المرتبطة بالأنية في حين جاء النبأ ليعبر عن أحداث ماضية.

إصطلاحــا
فـي الثقافـة الإعلاميــة الغربيــة

 كل ما ينطوي على حيف أو ظلامه أو ما يثير مزاج القارئ هو نبأ
 أن الأخبار تظهر كيف أن الثقافة ما تدرك " رسميا " الحقيقة وتحددها
 يتناول الخبر الصحفي وقائع راهنة ، محدودة نسبيا و جديدة ( غير معروفة ) و ذلك في زمن وقوع الحدث .
 الخبر الصحفي هو الإثارة و الخروج عن المألوف ... فعندما يعض كلب رجلا فهذا ليس بخبر . و لكن عندما يعض الرجل كلبا فهذا هو الخبر
 عرف رئيس تحرير نيويورك تايمز " الخبر هو جمع الحقائق عن الأحداث الجارية التي تثير إهتمام القراء لكي تطبعها الصحيفة "
 و عرف جيرالد جونسون : الخبر بأنه وصف أو تقرير لحدث
 مهم بالنسبة للجمهور كما هو للمخبر الصحفي نفسه ،فقيمة الحدث
بالنسبة للمخبر يتحدد بمدى قابلية هذا الحدث للنشر .
 الخبر بالنسبة للجريدة ليس سوى مادة تسعى من خلالها إلى خلف تشخيصات جماعية و صور و أنماط مقولبة ، فالخبر هو الحدث و صورة في آن واحد ، فالحدث لا يعد ذريعة ليقدم للقارئ الحبل "الأسطوري " للأديولوجيا فحسب بل ليقدم له أيضا قصد الفئات الإجتماعية المثير "
 "الخبر هو الرواية الأمنية و غير المتحيزة و الكاملة للأحداث ذات الأهمية و النفع بالنسبة للجمهور "
 " الأخبار هي المعلومات التي تتعلق بالخروج عن السياق العادي للأحداث أي عن مقاطعة أو عرقلة الشيء المتوقع "
 " الخبر إيراد لحادث نشرة الجريدة إعتقادا منها بأن ذلك يعود عليها بالربح " .


أ : فـي الثقافــة الإعلاميـة العربيــة
 " إن رأس مال أية صحيفة أو مجلة هو ما تحتفل به من أخبار تتسم بالدقة و الحداثة . لأن مثل هذه الأخبار تحظى بإهتمام القراء فيتهافتون على قراءة المجلة
 " هو أبسط و أهم فنون الكتابة أو التحرير الصحفي ، و هو البداية الذي يتفرع منه و تستند إليه . جميع فنون الكتابة أو التحرير الأخرى . و لابد لكل كاتب صحفي أو محرر أن يبدأ بعملية إتقان كتابة الخبر قبل الإنتقال إلى الفنون الأخرى "
 " الخبــــر هو وصف موضوعي و دقيق في لغة سهلة واضحة و عبارات قصيرة للوقائع و التفاصيل و الأسباب و النتائج المتاحة لحدث حالي أو رأي أو موقف جديد لافت للنظر أو فكرة أو قضية أو نشاط هام متصل بالمجتمع المحلي و أفراده أو بالمجتمعات الأخرى و أفرادها "
 الخبـــر الصحفـــــي " هو تلخيص أو تكثيف لحادثة معينة يراد الكلام عنها و إيصالها إلى الناس . و كلمة خبر باللغة الإنجليزية ( NEWS) تعني أن كل حرف يمثل إتجاها من الإتجاهات الأربعة : (NORTH) تعني الحرف الأول من كلمة (N) (EAST) تعني الحرف الأول من كلمة الشرق WEST) ( E)) تعني الحرف الأول من كلمة الغرب(SOUTH) ( W ) تعني الحرف الأول من كلمة الجنوب ( S ) .
 الخبـر الصحفـي :
" هو الذي يتحمل الإسهاب في التفاصيل كما لا يتحمل التعقيد في الصياغة و طول الجملة ، لذا فهو أسهل أنواع الأخبار التي تكتب من قبل الصحفي . أما قارىء هذا الخبر يمثل الوقت الكافي لقراءاته و مراجعته متى يشاء لأنه مطبوع و محفوظ على الورق "
 لم يعد الخبر الصحفي مجرد وصف إعتيادي لحدث معين يحظى بالإهتمام بل أصبح صناعة مميزة لها سماتها الخاصة ، و هذه الصناعة الصحفية تداخلت و تفاعلت فيها عوامل عدة أسهمت في تطور أساليبها و طرق إيصالها إلى الجمهور "
 عـرف عبـد اللطيـف حمـزة الخبـر " الخبر بأنه الجديد الذي يتلهف القراء لمعرفته و الوقوف عليه بمجرد صدور الجريدة و عرفـــــه د . عبــد الستـار جــواد بأنه شيء لا نعرفه من قبل "
 الخبـــر :
هو تقرير عن حدث لم يكن معروفا عند الناس من قبل ، جمع بدقة من مصادر موثوق بصحتها على أن يقوم بكتابته محررون متخصصون في العمل الصحفي "
 هو تقرير عن حادث معين ترى الصحيفة في نشره وسيلة للربح المادي .
 عرفــــه فارنـس ليزنانـد ذاك النوع الصحفي الذي يقوم بنقل معلومات معينة بشكل ملتزم حول وقائع ملموسة أو بعكس أحداث معينة بأسلوب مكثف و بأسرع طريقة ممكنة و ينبغي أن يكون واقعيا و ملتزما و مقنعا .
 و عرف جــلال الــدين الحمـامصي : بأنه كل خبر يرى بأنه جدير بأن يجمع و يطبع و ينشر على الناس .
 و عرفه أديـب خضـور : أن الصحفي هو نوع صحفي مستقل يقدم وقائع دقيقة و متوازنة و جديدة عن حدث يهم المجتمع .
 الخبــر الصحفـي هو الذي يحمل الجديد على شرط أن يسترعي انتباه الكثير من القراء لإرتباطه بأفكارهم و مصالحهم و محيطهم .
 " و هو كل ما يرى رئيس التحرير أو رئيس قسم الأخبار في جريدة ما أنه جدير بأن يجمع و يطبع و ينشر على الناس لحكمة أساسية هي أن الخبر في مضمونه يهم أكبر جمع من الناس و يرون في مادته .إما فائدة ذاتية أو توجيها لأداء عمل أساسي أو تكليفها لواجب معين إلى آخر ما يراه الناس واجبا يتحتم على الصحافة كأداة من أدوات الإعلام لأن تؤديه نحوهم .
 "وصف موضوعي دقيق تطلع به الصحيفة أو المجلة قراءها في لغة سهلة وواضحة و عبارات قصيرة على الوقائع و التفاصيل و الأسباب و النتائج المتاحة و المتابعة لحدث حالي أو رأي أو موقف جديد أو متجدد لافت للنظر أو فكرة أو قضية أو نشاط هام وقعت غالبا أو مستمرة الوقوع أو تأكد أنها ستقع تتصل جميعها بمجتمعهم و أفراده و ما فيه أو المجتمعات الأخرى كما تساهم في توعيتهم و تثقيفهم و تسليتهم و تحقق الربح المادي لها" .
 هو تقرير يصف بدقة و موضوعية حادثة أو واقعة أو فكرة صحيحة تمس مصالح أكبر عدد ممكن من القراء و هي تثير إهتمامهم بقدر ما تساهم في تنمية المجتمع و ترقيته .
 " هو كل ما يهم أكبر عدد من القراء و تكون معرفته لأسباب تختلف من قارئ لآخر ، تبعا لإختلاف أسس تكوينه الشخصي والثقافي و الفكري و مستواه العلمي " .
 الخبـر الصحفـي هو نوع تبليغي يهتم أساسا بما جرى بالحدث أو بنتيجته أو الجديد الذي طرأ على موضوع معروف . فلا يسعى إلى إعادة صياغة شرائح من الواقع من نماذج بشرية ملموسة ، و لا يقوم بالتفسير العميق للأحداث الكامنة وراء الظواهر و تحليلها و استنباط القوانين المتحكم في تطورها ، و لا يقف ليسرد بتفصيل دقيق ووصف كامل و شامل لما جرى أو لإصدار الأراء و الأحكام و الإنطباعات .

 الخبـر الإذاعـي :
يتحتم على كاتب الخبر أن يكتبه بعبارات سهلة خالية من أي ألفاظ معقدة و يمتاز بجمل قصيرة كي لا يمله السامع .
 الخبـر التلفزيونــي :
يعتمد هنا الخبر في الأساس على الصورة التي ترافقه ، حتى لو كان صورة ساكنة و متى ما فقد هذه الخاصية يكون خبرا إذاعيا
 الخبر الإلكتروني :
قبل التطرق إلى الخبر الإلكتروني أود أن أشير إلى أن التطور التكنولوجي أثر بشكل كبير في أشكال تحرير الخبر الصحفي ، فقد يطرح سؤال هل تلك المعلومات المقدمة بشكل متقطع على شاشات القنوات الفضائية و المواقع الإلكترونية تعتبر أخبارا أم لا ،فيمكن القول أن هناك ما يسمى .
1. الخبر القصير :
و الذي هو مؤلف من بضعة أسطر و لا يحمل عنوانا (Brève Press ) .
2. الخبر العاجل : (Flash) و هو الخبر الموجز المهم ، إذاعي تلفزيوني و الذي يقدم تفاصيله لاحقا .
3. النبأ العاجل : (Bulletin) برقية قصيرة تلخص في بضعة أسطر خبرا مهما .
و يمكن الحديث عن الخبر الإلكتروني إنطلاقا من النصيحة التي قدمها الإعلامي (فانك) لمحرري الخبر الإذاعي و التلفزيوني فيقول : " إذ لم تكن هناك حاجة لكلمة معينة إحدفها.. و إذ لم تضف الجملة في توصيل المعلومة شيئا احذفها.. الحشو ما هو إلا إعادة للتفكير و لا تحاول أن تكتب كل شيء متوفر عن شخص أو حدث أو فكرة إنك لا تستطيع ذلك ، و إذا استطعت فمن يرغب في سماع ذلك .
بهذه الكلمات لخص فانك القاعدة الأساسية في التحرير و هي الإيجاز و حسن الإختيار و مراعاة و رغبة الجمهور و طبيعته.
فالمحرر الناجح هو الذي يهذب النص الإخباري ليبقى على ما هو ممتع و مهم ، فتحرير الخبر الإلكتروني يبدأ باختصار المعلومات ثم الكلمات و العبارات و هذه عملية أسلوبية تحتاج من المحرر إلى مهارة لغوية عالية و ذوق فني و حس صحفي بطبائع جمهور الأخبار .

و يمكن إجمال مهمة محرر الخبر الإلكتروني في النقاط الأساسية الآتية :
1. التحقق من المعلومات .
2. معرفـة القانـون .
3. التحرير من أجل المستمع و المشاهد .
4. التأكد من عدم الإنحياز .
5. إدراك دور المذيع و متطلباته .
6. فهم المرئيات .
إنطلاقا من التعاريف السابقة يمكن أن نضع بعض السمات الأساسية للخبر الصحفي .
1. الحــداثة :
بمعنى أن الخبر يجب أن يكون حديثا و لا يموت مع مرور الساعات و يصبح متداولا مع ذلك، قد تصبح المعلومة القديمة منذ سنوات أو قرون أخبارا إذا كان فيها شيء جديد كإكتشاف تفاصيل جديدة حول حياة الفراعنة .
2. الإثـارة :
يتكلم الكثير عن الإثارة في وصف أهم سمات الخبر الصحفي ، و حددت الإثارة لدى البعض بالخروج عن المألوف ، أو الخروج عن السياق العام ، و لكن أريد أن أفتح هنا قوس هل الإساءة لرسول الله عليه الصلاة و السلام إثارة ؟ نعتقد أن الإثارة يمكن أن نميزها من خلال مفهومي الواقعة و الحدث فالواقعة هي كل شيء يحدث أما الحدث فهو الشيء الأهم ، و مفهوم الإثارة يختلف من مجتمع إلى آخر بل بين المؤسسات الإعلامية في البلدة الواحدة لأن المؤسسة الإعلامية هي ليست مجموعة من الأخبار و المعلومات هي خط سياسي مرجعية فكرية محيط إقتصادي ، ثقافي ، إجتماعي ، و الواقع الذي تقدم لنا ليس هو الواقع نفسه إنما هو واقع تمثيلي بإتفاق كل الأكادميين ، لذلك حينما نتكلم عن الإثارة يجب أن نضع في الحسبان خصوصياتنا الثقافية و مرجعياتنا الإعلامية و إلا أصبحت الصحافة ليس لها بعد رسالي .
3. الأهميــة :
فغي جميع الحالات على الخبر أن يحمل أهمية ملفتة للإنتباه ، سواء على المستوى الوطني الجهوي المحلي أو الدولي و أهمية الموضوع أو الحدث ترتبط بإهتمام الجمهور فوفاة كلبة بوش قد يشكل خبرا ذا أهمية في أمريكا و في بعض المجلات التي تهتم بالحيوانات ، و لكن في الجزائر نحن لا يعنينا هذا الأمر فربط الأهمية الموضوع المعالج مرتبط بالمتلقي و ماذا يريد ؟و الاستجابة لرغباته في المعرفة و التطلع لحقه في الإعلام هو رهان أي مؤسسة إعلامية تحترم نفسها .
4. الدقـة و الموضوعيــة :
الخبر الصحفي يجب أن يكون دقيقا و موضوعيا ، الدقة في تقديم المعلومات و الموضوعية في معالجتها ، لذلك يقال أن "الخبر مقدس و التعليق حر ".
5. قـوة المصـدر :
إن مصدر الخبر يمثل الصدق و الواقعية و القرب إلى الحقيقة بل هو معيار الثقة بين الصحفي و جمهوره لذلك على الصحفي أن يتجنب قدر المستطاع المصادر الغير مشخصة القائمة على مصدر عليم ، مصدر موثوق ، مطلع ، أكيد ، مقرب ، لأن هاته الصيغ تفتح المجال للمتتبع أو المتلقي أن يفتح بابا للتساؤل و تبدأ التهم المجانية للصحفي، إلا إدا اضطر مرغما على عدم كشف مصدر معلوماته .و نفس الأمر بالنسبة لموضوع الإشاعة ، فقد تكون مصدرا من مصادر الخبر الصحفي و لكن ليس دوما و هنا نقترح تجنبا للمضايقات التي قد تنجر عن إصدار إشاعة معينة مقابلتها بالاتصال بالجهات المعنية بالتأكيد و النفي فيحقق بذلك الصحفي حماية لنفسه و حق الجمهور في الإعلام و من واجب الصحفي ان يستعين دوما بالمصادر المباشرة و المرتبطة بالجهات و المؤسسات أو أشخاصا صنعوا الحدث أو شهود و يأتي ضمن المصادر المباشرة و المصادر المشخصة حيث على الصحفي أن يذكر الاسم و اللقب و الوظيفة .
و هناك المصادر التي يتعذر على الصحفي الوصول إليها فيلجأ إلى وكالة الأنباء أو مواقع الهيئات في الانترنيت .
إضافة إلى هذه المواصفات على الخبر أن يجيب على الأسئلة السبعة التالية: من ؟ متى ؟ ماذا ؟ أين ؟ لماذا ؟ كيف ؟ و كم ؟
مثــال :
مـن : القوات الإسرائيلية
متـى : أول أمس
مـاذا : بعملية دهم و إغتيالات
أيـن : الضفة و القطاع
لمـاذا : ردا على عملية إستشهادية
كـم : عدد القتلى و الجرحى و الخسائر
كيـف : بإستعمال الدبابات و المزنجرات و الإسعمال العشوائي للسلاح
الفعل / تقول قامت ، إغتالت ، دشن ، ناشد ، دعا ...إلخ .
و في الكثير من الكتب التي تدرس في المعاهد و الجامعات في العالم تباينت عناصر أو شروط الخبر فقد ذكر الألماني كاسبر و ستيلر العناصر التالية :
1- الجد و الطرافة
2- قرب المكـان
3- التأثيـــر
4- الأهميـــة
5- السلبيـــة
و من أكثر الدراسات التي تناولت عناصر الخبر جدلا هو ما ذهب إليه كالتونك و ماري روج في الدراسة التي نشرت في كتاب ( صناعة الأخبار ) لمؤلفيه كوهين و بونك ... و هذان الباحثان النرويجيان يريان أن هناك إحتمالا اكبر لنشر الأحداث إذا كانت تلبي بعض أو عدة معايير من المعايير الآتية :
1. نسبــة الحـدث :
و هي تتعلق بالوقت الذي يستغرقه وقوع الحدث بشكل يتناسب مع وقت الوسيلة الإخبارية فحادث اغتيال مثلا أكثر جدارة صحفية من تقدم بطيء لأحد بلدان العالم الثالث .
2. الضخامــة :
كلما كان الحدث اكبر كان أفضل و كلما كان دارماتيكيا كلما زادت قوة تأثيره و تحقيقه لما يسمى باندفاع الجمهور .

3. الـوضوح :
كلما كانت الاحداث واضحة و محددة كلما سهل على الجمهور ملاحظتها و سهل على الملراسلين التعامل معها .
4. الألفـــة :
و هذه الخاصية الخبرية تتعلق بالجماعة و بالقرب الثقافي و بما يتناغم مع الجمهور المتلقي فالأشياء القريبة منا تعنينا أكثر من سواها .
5. التماثــل :
هذا يعني درجة التقاء الأحداث مع توقعات الجمهور و تنبؤاته .
6.الدهشـة :
المفاجأة ... لا بد أن يكون الحدث مفاجئا و غير متوقع أو نادر ليكون الخبر جيدا .
7.الاستمراريـة :
و هذه الخاصية تفترض أن يكون الخبر جديدا ليقع في عناوين الصحف و نشرات الأنباء و أن تستمر جدارته الصحفية حتى عندما تتضاءل ضخامته .
8.التشكيـل / التركيـب :
إن الحاجة في تحقيق التوازن في نشر الأخبار تجعل المحرر أو الناشر يطرح بعض العناصر المتناقضة ، مثل نشره بعض الأخبار المحلية إذا كانت غالبية الأخبار المنشورة في الصحيفة هي أخبار خارجية أو أن ينشر بعض الأخبار الحقيقية و المشوقة إذا كانت نسبة الأخبار التي تبعث على التشاؤم عالية
و في كتابه المشهور الرأي العام ذكر وولتر لييمان العناصر التالية :
أ . وضوح الحدث
ب. الغرابة و الدهشة
ج. القرب الجغرافي
د. التأثير الشخصي
هـ. الصراع
و قد سرد الباحثين العناصر الاساسية المعتمدة في صحافة العالم الثالث و التي تؤكد على التنمية الاقتصادية و الثقافية الوطنية و ابراز صورة مشرقة عن العالم الثالث و هي :
1. التنمية
2. المسؤولية الاجتماعية
3. التكامل الوطني
4 التثقيف
5. قرب المكان
6. الاهتمام الشخصي
و تتجلى هذه العناصر في طريقة عرض الأخبار في العالم الثالث حيث يتم إبراز الأخبار الايجابية و إنشاء المشاريع و المصانع و حملات التطعيم ضد الأوبئة و محو الأمية و نشاطات زعماء هذه الدول ... كما يتم حجب أخبار العنف و الجريمة و الفساد و الفضائح و السياسات الخاطئة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://apa2007.forumpro.fr
 
مصـادر الخبـر الصحفـي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الصحافة  :: دروس في الصحافة-
انتقل الى: