الصحافة
زائرنا العزيز بالورد نستقبلك و نرحب بك في منتداك ادا كانت زيارتك ارجوك أن تسجل اسمك معنا من أجل الوصل و التواصل خطوات بسيطة و تحصل على اصدقاء جدد

الصحافة

الصحافة
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جمكتبة الصورالمجموعاتبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» قصيدة: شفتني
الجمعة يونيو 20, 2014 10:20 pm من طرف hommane

» حمـَّام لكلام
الإثنين أبريل 28, 2014 6:34 pm من طرف عمر الحسناوي

» أشكـــال تحريــر الخبــر الصحفــي/ القوالب الصحفية
الثلاثاء ديسمبر 17, 2013 10:03 am من طرف Roaa Al-Terawi

» المقـال الإفتتــاحـي أو الافتتاحية
الخميس نوفمبر 07, 2013 6:39 pm من طرف Amina labani

» كازا بلانكا***
الأحد مارس 03, 2013 8:12 pm من طرف hommane

المواضيع الأكثر شعبية
تعريف الصحافة :
أشكـــال تحريــر الخبــر الصحفــي/ القوالب الصحفية
طنجة في عهد الحماية
مساهمة المغرب في الحرب العالميهالثانيه
التحقيق :خطوات كتابة المقال :
* أنواع وسائل الإعلام:
الربورتــاج
أنواع الصورة الصحفية:
المقـال الإفتتــاحـي أو الافتتاحية
الحديث الصحفي أو المقابلة الصحفية أو الحوار أو الاستجواب
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 8 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 8 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 236 بتاريخ الجمعة أبريل 22, 2011 1:06 am

شاطر | 
 

 المغاربة ..... السياسة غير صداع الراس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
simo
لوحة الشرف
لوحة الشرف


عدد الرسائل : 38
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 29/01/2008

مُساهمةموضوع: المغاربة ..... السياسة غير صداع الراس   الجمعة نوفمبر 14, 2008 4:46 pm

تختلف نظرة النّاس إلى كلمة السياسة باختلاف المجتمعات والنظم الدستورية القائمة فيها. فالسياسة في البلدان التي تحكمها أنظمة حكم ديمقراطية تعني مشاركة في الحملات الانتخابية والتطوّع في العمل لصالح هذا المرشّح أو ذاك والانغماس العملي في قضايا وبرامج عمل وأنشطة حركية ترتبط باستحقاقات انتخابية محدّدة زمنياً. أمّا في البلدان “غير الديمقراطية”، فإنّ السياسة تأخذ معنًى أكثر جدّية والتزاماً حيث يقترن العمل السياسي بأساليب وأطر حزبية يتحرّك معظمها في قوالب سرّية تضمن لها الوجود والاستمرار في ظلّ قوانين تمنع أصلاً وجودها السياسي.
لكن هذا الفرز العام بين مفهوم السياسة في “الأنظمة الديمقراطية” ومفهومها في “غير الأنظمة الديمقراطية” يتفرّع عنه أيضاً اختلافات بين من يمارسون السياسة لمصالح خاصّة فئوية وبين من يستخدمون العمل السياسي من أجل خدمة مبادئ وأهداف عامّة يستفيد منها المجتمع ككل.
لكن هناك شعب مغربي له قاموس خاص به بحيث يعتبر نفسه بعيدا عن السياسة وان هذه الاخيرة ليست الا مصدرا للبلاء المهم انهم لخصوها في جملة بسيطة كما يقولون..السياسة غير صداع الراس...
طبعاً السّمة المشتركة بين كلّ المجتمعات، بغضّ النظر عن طبيعة الحكم الدستوري فيها، هي ابتعاد أكثرية الناس عن العمل السياسي ووجود ما يُعرف باسم “الأكثرية الصامتة” التي تتجنّب السياسة والسياسيين وترى فيهما شرّاً لا بدَّ من الابتعاد عنه!
ويكبر حجم هذه “الأكثرية” كلّما كانت الممارسة السياسية في المجتمع قائمة على أساليب خاطئة أو على قناعة بفقدان الأمل بالتغيير أو على انحسار العمل السياسي في أشخاص وأطر حزبية ليست محلاً لثقة النّاس.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
simo
لوحة الشرف
لوحة الشرف


عدد الرسائل : 38
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 29/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: المغاربة ..... السياسة غير صداع الراس   الخميس أبريل 08, 2010 12:11 pm

ظهر ميسي مجددا مساء الثلاثاء كلاعب من كوكب اخر يحلق في سمائه الخاصة، فارضا نفسه افضل لاعب في العالم على الاطلاق بعدما دك الشباك اللندنية برباعية رائعة حمل من خلالها فريقه الكاتالوني الى دور الاربعة من المسابقة الاوروبية الام للموسم الثالث على التوالي.
من الكلمات الاكثر استخداما في معجم برشلونة ومدربه الشاب المميز جوسيب غوارديولا هي "التواضع"، وهذه الصفة تجسد تماما "ليو" ميسي الذي كسب ود الجماهير والخصوم على حد سواء بفضلها وهو الامر الذي يميزه عن نجوم اخرين من طراز البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد حاليا ومانشستر يونايتد سابقا.
"انا سعيد جدا بهذا الانتصار لكن علينا ان نواصل عملنا"، هذا ما قاله ميسي بعد مباراة الثلاتاء 6ابريل 2010 في تصريح لاحدى وسائل الاعلام مختصرا الاحتفالات بفرحة بلوغ نصف نهائي المسابقة الاوروبية التي توج بلقبها الموسم الماضي مع النادي الكاتالوني، وذلك لانه يريد ان ينصرف مع زملائه من اجل استجماع قواهم والتركيز على الموقعة المنتظر السبت المقبل في الدوري المحلي مع الغريم التقليدي ريال مدريد في مواجهة قد تحدد هوية من سيتوج بطل "لا ليغا" لهذا الموسم.
وتابع افضل لاعب في العالم لعام 2009 "تنتظرنا مباراة هامة للغاية. الامر الاساسي هو ان نفوز هناك (في مدريد)، حتى وان كان بهدف واحد".
ميسي الذي سجل هدفه التاسع والثلاثين هذا الموسم في جميع المسابقات، لم يفرط باحتفاله بعد مباراة الامس ولم يتحدث كثيرا عن نفسه لانه يرى ان ما حققه جاء نتيجة العمل الجماعي في الفريق، الا ان زملاءه والعديد من الذين تابعوا مباراة "كامب نو" ليلة التلاتاء استفاضوا في اعطاء "ليو" حقه وعلى رأسهم مدرب ارسنال الفرنسي ارسين فينغر الذي قال "انهم (برشلونة) فريق رائع لكنهم بالطبع يملكون ميسي - سجل الهدف الاول في ظرف كان من المستحيل فعل ذلك".
وواصل فينغر "في المباريات الكبرى، اللاعبون الاستثنائيون يحققون الفارق. ميسي افضل لاعب في العالم وبفارق كبير (عن منافسيه على هذا اللقب)".
اما مدربه غوارديولا فقال "ميسي كان استثنائيا وحاسما. انه لاعب مميز من الطراز الرفيع. يستحق ليو كل الثناء، انه مثال رائع لكل اللاعبين الناشئين رغم انه من شبه المستحيل ان يكرروا ما يقوم به".
اما زميله المميز ايضا تشافي هرنانديز فعلق على اداء ميسي قائلا "ان تسجل اربعة اهداف في مباراة من هذا النوع هو امر غير معقول، مذهل. ليو على مستوى اخر مختلف تماما عن اي لاعب في العالم، انه من مستوى اخر. اذا كنت محظوظا فهناك احتمال ان تجد لاعبا من طرازه كل ربع قرن".
اما اسطورة برشلونة السابق والرئيس الفخري للنادي الهولندي الطائر يوهان كرويف فكتب عن ميسي في الفقرة الخاصة في صحيفة "ال بيريوديكو"، معتبرا ان ما يجعل ميسي رائعا هو ان ما يقوم به بسيط.
واضاف كرويف الذي قاد برشلونة الى لقبه الاول في هذه المسابقة عام 1992 على حساب سمبدوريا الايطالي: "انت ترى ميسي وتقول لنفسك انه يقوم بامور مستحيلة. تراه يتحرك، يركض، يراوغ، يسجل فتقول - انه نابغة، يقوم باصعب الامور على الاطلاق. لكن هذا ليس الواقع. الامر الرائع الذي يميز ميسي هو انه يقوم بامور سهلة للغاية او بالاحرى يقوم بما يبدو لنا صعبا للغاية ببساطة وبرودة".
وواصل الهولندي الطائر "لماذا هو افضل لاعب في العالم؟ لانه يملك القدرة على القيام بامور صعبة دون ان يعاني. ليو يطوف فوق ارضية الملعب. في بعض الاحيان تعتقد انه غائب (عن المباراة)، وبانه يختبىء، لكنه هناك والمنافسون يعلمون ذلك".
واردف قائلا "لا احد في برشا يبذل جهدا اكثر من ليو"، معتبرا ان النجم الارجنتيني يحافظ على طاقته قبل ان يفاجىء الخصوم وينطلق لمسافة 30 او 40 مترا ثم يسجل اهدافه.
"صحيح ان احدا لا يستطيع ايقافه عندما ينطلق" نحو المرمى، هذا ما قاله بدوره مدافع ارسنال الفرنسي ميكايل سيلفستر عن ميسي الذي بات سادس لاعب يحقق رباعية في مسابقة دوري ابطال أوروبا بعد الهولندي ماركو فان باستن (1992) عندما قاد ميلان الايطالي الى الفوز على غوتبورغ السويدي 4-صفر، والايطالي سيموني اينزاغي (2000) عندما قاد لاتسيو روما الايطالي الى الفوز على مرسيليا الفرنسي 5-1، والكرواتي دادو برشو (2003) خلال فوز موناكو الفرنسي على ديبورتيفو لاكورونيا الاسباني 8-3، والهولندي رود فان نيستلروي (2004) في مباراة فريقه مانشستر يونايتد الانكليزي وسبارتا براغ التشيكي (4-1) وأخيرا الاوكراني اندريه شيفتشنكو (2005) في مباراة ميلان الايطالي على أرض فنربغشه التركي (4-صفر).
لكن ميسي الذي تصدر ترتيب هدافي المسابقة برصيد 8 اهداف، هو الأول الذي يقوم بهذا الانجاز في الادوار الاقصائية، علما بان اي لاعب لم ينجح حتى الان بتحقيق خماسية.
يذكر ان ميسي يتصدر ترتيب هدافي الدوري الاسباني برصيد 26 هدفا، وهو سجل ثلاثية "هاتريك" في ثلاث مناسبات هذا الموسم امام تينيريفي (5-صفر) وفالنسيا (3-صفر) وسرقسطة (4-2).
كثيرة هي الاسئلة التي كانت قد طرحت فيما مضى من عهد الاسطورة "مارادونا"المدرب الحالي للمنتخب الارجنتيني حول امكانية تتكرر هده الموهبة لتكون الاجوبة على كافة الاسئلة بين قدمي "الساحر" وقاهر الحراس و اعتد المدافعين بالعالم انه م"ميسي "الفتى الدهبي الدي لقبه وصفه مدرب الارسنال بعدما حول شباكهم الى مهرجان للاهداف(وصفه)ب "لاعب البلايستايشن...
وكالة الصحافة و التنشيط_ محمد العزري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المغاربة ..... السياسة غير صداع الراس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الصحافة  :: ركن الصحافة و الأخبار-
انتقل الى: